الثلاثاء، 16 أبريل، 2013

السباحة فى نهر موقع "أمازون"

يسير الغرب فى اتجاه غروب الكتاب الورقى، واستبداله بفضاء النشر الإلكترونى المدفوع.. على غرار موقع أمازون مثلاً..
بمعنى أن يتم تحميل نسخة إلكترونية من كتاب، لقاء مقابل مادى يتم تحويله إلكترونيًا أيضًا.
الفكرة تعتبر بديل مثالى للكتاب الهواة، فهى تخلو من العبء المادى كالذى نتحمله فى النشر الورقى، بل العكس صحيح ، قد يعود على المؤلف مردود مادى جراءها.
يعيبها استحالة تعميمها فى الوطن العربى حاليًا، فكما لا يخفى على أحد، نحن نتأخر عن العالم بمقدار ليس بقليل من السنوات الضوئية. 
بعض أصدقائى حاولوا ترجمة أعمالهم والسباحة فى نهر الأمازون الغربى، فاعترضهم مشكلة وجود مترجم، وبناء عليه  هبطت علىّ تلك الفكرة الحلزونية الفضائية، عسى أن تجد من ينفذها ذات يوم.. ماذا لو تم انشاء دار نشر إلكترونى ، بحيث تقدم الدار خدمة النشر لقارئى العربية مجاناً، بالإضافة إلى ترجمة إصدارتها لقارئ الإنجليزية، ومن ثم تقديمها له فى صورة نشر إلكترونى مدفوع ؟!منظومة كاملة من الناشر والكاتب والمترجم، بحيث يتم  توزيع عادل للربح بين عناصر المنظومة الثلاثة..أعتقد أن هذا سيفجر ثورة فى نواح عديدة، منها تواصل الحضارات،والفرحة بعبور إنتاجك الأدبى إلى الجانب الآخر من الشاطئ، وقطع خطوة إلى الأمام فى طريق نوع مختلف من النشر الإلكترونى.. طرحت الفكرة عبر صفحتى على فيس بوك، فنتج نقاش وآراء يمكنكم مطالعتها بالضغط (هنا).

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المشاركات الشائعة

"